3 ساعات و32 دقيقة حصة المغربي اليومية من مشاهدة التلفزيون

تراجع الإقبال على برامج القنوات الوطنية

26.01.2016 خالد لمنوري  9408   قراءة 0   تعليق

واصلت نسبة الإقبال على برامج القناة الأولى تدنيها، خلال الأسبوع الثالث من الشهر الجاري، وانحدرت إلى 7.9 في المائة مقابل 8.3 خلال فترات البث العادية، و14.5 في المائة خلال الذروة، بينما حافظت القناة الثانية على معدل نسبة الإقبال على برامجها (34 في المائة خلال فترات البث العادية، و14.5 في المائة خلال الذروة).

television-aloula.jpg

وكشفت أرقام تقرير مؤسسة "ماروك ميتري" للفترة من 13 إلى 19 يناير الجاري أن حصة الفرد المغربي من مشاهدة التلفزيون وصلت إلى 3 ساعات و32 دقيقة، مقابل 3 ساعات و31 دقيقة في الأسبوع الأول من يناير.

وأفاد التقرير أن نسب الإقبال على برامج قنوات القطب العمومي الخاضعة لقياس نسبة المشاهدة تدنت بـ2.1 في المائة في وقت الذروة، مقارنة مع الأسبوع الأول من الشهر الجاريـ متراجعة إلى 57.1 في المائة مقابل 59.1 في المائة، بينما قفزت نسبة الإقبال على القنوات الأجنبية إلى 42.9 في المائة مقابل 40.9 للقنوات الأجنبية.

وبخصوص البرامج الأكثر مشاهدة على القناة الثانية، واصل المسلسلان الأجنبيان المدبلجان إلى الدارجة المغربية تقدمهما ضمن لائحة الأعمال الخمسة الأولى الأكثر مشاهدة، ويتعلق الأمر بالمسلسل التركي المدبلج "سامحيني"، الذي قفز عدد متابعه إلى 7 ملايين و419 ألف مشاهد، مقابل 6 ملايين و735 ألف مشاهد في الأسبوع الأول من السنة الجارية، ليتصدر القائمة، والمسلسل المكسيكي "حياتي"، الذي حل في المركز الخامس بـ (5 ملايين 289 ألف مشاهدة).

وحل المسلسل المغربي"مقطوع من شجرة" للمخرج عبد الحي العراقي في المركز الثاني بـ6 ملايين و507 آلاف مشاهد، وهو عمل مقتبس من الرواية العالمية الشهيرة "دون عائلة"، و"الحبيبة مي"، ثالثا بـ6 ملايين و324 ألف مشاهد، ثم برنامج "رشيد شو" رابعا بـ6 ملايين و85 ألف مشاهدة.

وحلت البرامج المغربية على رأس قائمة البرامج الأكثر مشاهدة على الأولى، ويتعلق الأمر بنشرة "الأخبار باللغة العربية " (3 ملايين و574 ألف مشاهدة)، تلتها "حالة الطقس" (مليونان و911 ألف مشاهد) بسبب ترقب الأمطار، ثم سلسلة أفلام "ساعة في الجحيم" (مليون و586 ألف مشاهدة)، والمسلسل المغربي "دار الغزلان" للمخرج إدريس الروخ في المركز الرابع، بمليون و586 ألف مشاهدة، وأخيرا برنامج "45 دقيقة" بمليون و535 ألف مشاهدة.

وحلت أعمال سبق عرضها على الأولى في قائمة الخمس الأوائل مثل "دار الغزلان" لم تستطع أعمال جديدة، خصوصا "شوك السدرة" لشفيق السحيمي تحقيق النجاح المطلوب، وهو مسلسل مقتبس من رائعة الكاتب الفرنسي فيكتور هيغو "البؤساء".  

وأمام التراجع، تراهن القناة الأولى على المسلسل المغربي الجديد "دار الضمانة"، الذي بثت أولى حلقاته الأربعاء المنصرم، وهو أول عمل تراثي للمخرج محمد علي مجبود، المعروف بإخراجه أهم حلقات سلسلة "ساعة في الجحيم".

ويتوزع المسلسل الجديد، الذي يعود بالمشاهدين إلى أجواء القرن السابع عشر، على 20 حلقة، تستغرق كل واحدة 42 دقيقة، وهو من إنتاج القناة الأولى و"إماج فاكتوري"، وبطولة محمد مفتاح، ونعيمة المشرقي، وفاطمة الزهراء بناصر، وربيع القاطي، وحنان زهدي، ومحمد كافي، ومحمد الرزين، وزكريا لحلو، والعديد من الوجوه الجديدة، مثل علي الكرويتي، ورشيد العدواني، وفاطمة الزهراء لحرش إضافة إلى أزيد من مائة ممثل. 

إقرأ أيضا

follow-us

المغربية على الفايسبوك