بودريقة يعيد فتح ملف المكتب المديري للرجاء

24.02.2017 نوال فليون  10198   قراءة 0   تعليق

raja-bon-.jpg

قرر الرئيس السابق لفريق الرجاء البيضاوي، محمد بودريقة، إعادة فتح ملف المكتب المديري للنادي، بعد جمود استمر فترة طويلة، دخل خلالها في خلاف مع ممثلي عدد من الفروع، خصوصا محمد سيبوب، الذي عقد رفقة عدد من الفروع جمعا عاما استثنائيا وانتخب رئيسا جديدا.

وأشار بودريقة، في تصريح صحفي، إلى أنه أعطى الصلاحية لأعضاء المكتب المسير الذي اشتغل معه بالمكتب المديري، من أجل تحديد موعد الجمع العام لانتخاب مكتب مسير جديد.

وتحدث بودريقة مجددا عن فرع كرة القدم، وقال إنه غير مستعد في الوقت الراهن للعودة لتسيير شؤون الفريق الأخضر، وأنه يرغب في التفرغ للعمل السياسي، كما ذكر أن لديه التزامات كثيرة، مشيرا إلى أنه يأمل في أن تجد مشاكل الفريق الأخضر طريقها إلى الحل، وأنه ضد تعيين لجنة مؤقتة لتسيير النادي، بل يلزم السعي وراء انتخاب رئيس جديد، قادر على إخراج الفريق من محنته ومشاكله المتعددة.

إقرأ أيضا

follow-us

المغربية على الفايسبوك