تسليم هبات ملكية لعدد من شرفاء الزوايا

الجمعة 04 مارس 2011 - 08:41
لجنة ملكية ترأسها الحاجب الملكي إبراهيم فرج

قامت لجنة ملكية، أول أمس الأربعاء، بتسليم هبات ملكية، لعدد من شرفاء الزوايا بالمملكة، بمناسبة الذكرى الثانية عشرة لوفاة جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه.

شرفاء زوايا وأضرحة بطنجة والفحص أنجرة

أشرف الحاجب الملكي، إبراهيم فرج، ظهر أول أمس الأربعاء، بمناسبة الذكرى 12 لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني، على تسليم هبات ملكية لعدد من شرفاء وممثلي بعض الأضرحة والزوايا بمدينة طنجة وبإقليم الفحص أنجرة. وسلم الحاجب الملكي، رفقة عامل عمالة إقليم الفحص أنجرة، محمد بنريباك، هبة ملكية للشرفاء العجيبين بضريح الولي الصالح سيدي أحمد بن اعجيبة، الكائن بجبل الزميج بجماعة ملوسة، كما سلم إبراهيم فرج بطنجة رفقة محمد حصاد، والي مدينة طنجة، هبات أخرى، لممثلي الزاوية الصديقية والزاوية القادرية، وكذا للشرفاء البقاليين بضريح الولي الصالح سيدي بوعراقية بمدينة طنجة. وأكد إبراهيم فرج، في كلمة ألقاها بالمناسبة، أن تسليم الهبة الملكية، خلال الفترة نفسها من السنة، يعكس الرعاية التي يوليها جلالة الملك للزوايا ومريديها، باعتبارها أماكن للنسك والعبادة والعمل الصالح، وفضاءات لتلاوة وحفظ الذكر الحكيم، وترديد الأذكار والأمداح. وخلال هذه الزيارات، جرت تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ورفعت أكف الضراعة إلى الله تعالى بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ويتوج بالنجاح مبادراته ويسدد خطاه ويحقق التطلعات التي يريدها لشعبه الوفي، وبأن يحفظه في ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة. كما رفعت أكف الضراعة إلى الباري عز وجل بأن يتغمد بواسع مغفرته ورضوانه أب الأمة جلالة المغفور له محمد الخامس، ورفيقه في الكفاح من أجل الاستقلال جلالة المغفور له الحسن الثاني.

وكان الحاجب الملكي سلم يوم الثلاثاء هبة ملكية إلى الشرفاء العلميين بضريح الولي الصالح مولاي عبد السلام بن مشيش بجبل العلم بإقليم العرائش.

طنجة: عبدالمالك العاقل

شرفاء الزاوية القادرية البوتشيشية

سلمت لجنة ملكية برئاسة محمد المنياري، أول أمس الأربعاء، ببني ملال، هبة ملكية لشرفاء الزاوية القادرية البوتشيشية، بمناسبة الذكرى 12 لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني قدس الله روحه.

وجرى تسليم الهبة الملكية، خلال حفل أقيم بمقر الزاوية، بحضور، على الخصوص، والي جهة تادلة أزيلال، وعامل إقليم بني ملال، محمد دردوري، ورئيس وأعضاء المجلس العلمي المحلي، ورئيس الجماعة الحضرية، والمندوب الجهوي للشؤون الإسلامية، وناظر الأوقاف، إضافة إلى ممثلي السلطات المحلية، ومريدي الزاوية.

وبهذه المناسبة، ابتهل الحاضرون إلى العلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

كما تليت آيات بينات من الذكر الحكيم، رفعت على إثرها أكف الضراعة إلى الباري عز وجل بأن يتغمد بواسع مغفرته ورضوانه جلالة المغفور لهما الملكين محمد الخامس والحسن الثاني، وأن يكرم مثواهما ويسكنهما فسيح جناته مع الأنبياء والشهداء والصادقين.
وأكد المنياري، في كلمة مقتضبة بالمناسبة، أن تسليم الهبة الملكية، خلال الفترة نفسها من السنة، يعكس الرعاية التي يوليها جلالة الملك للزوايا ومريديها، باعتبارها أماكن للنسك والعبادة والعمل الصالح، وفضاءات لتلاوة وحفظ الذكر الحكيم، وترديد الأذكار والأمداح لنيل ثواب وأجر الدنيا والآخرة.

شرفاء زاوية سيدي الغليمي

سلمت لجنة ملكية، برئاسة محمد المنياري، أول أمس الأربعاء بسطات، هبة ملكية لشرفاء زاوية سيدي الغليمي، بمناسبة الذكرى 12 لوفاة جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه.

وخلال حفل ديني أقيم بضريح سيدي الغليمي، بحضور والي جهة الشاوية ورديغة عامل إقليم سطات، محمد اليزيد زلو، تليت آيات بينات من الذكر الحكيم، ورفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

كما ابتهل الحاضرون، وضمنهم علماء، وممثلو المصالح الخارجية، إلى الباري عز وجل بأن يتغمد بواسع مغفرته ورضوانه جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني، وأن يكرم مثواهما ويسكنهما فسيح جناته مع الأنبياء والشهداء والصادقين.




تابعونا على فيسبوك