رئيس الشبكة المغربية الأمريكية لـ'المغربية': على السفارات أن تحفز على الاستثمار في الوطن

منتدى 'الحلم الوحيد: المغرب...تحديات وفرص' جسر للتعريف بمؤهلات المغرب الاستثمارية

الجمعة 04 شتنبر 2015 - 11:05
محمد الحجام رئيس الشبكة المغربية الأمريكية

تعتزم شبكة المغاربة الأمريكيين تنظيم "منتدى 2016" مطلع السنة المقبلة بمراكش، تحت شعار: منتدى "الحلم الوحيد: المغرب... فرص وتحديات"، للتعريف بمؤهلات المغرب الاستثمارية.

ستشارك في المنتدى كفاءات مغربية أمريكية ذات تجارب ناجحة في عالم المال والأعمال، تحدوها رغبة في تقاسم تجاربها مع أبناء وطنها، ولها طموح كبير في الاستثمار بالوطن الأم، كما سيشارك فيه خبراء ومحللون اقتصاديون دوليون، ورجال أعمال مغاربة.

وأفاد محمد الحجام، رئيس الشبكة المغربية الأمريكية، في لقاء مع "المغربية"، أثناء زيارته الأخيرة للمغرب، أن "الهدف الأساسي من تنظيم منتدى 2016 بمدينة مراكش، يكمن في التعريف بالإمكانيات المتاحة للاستثمار في المغرب، الذي يعتبر محورا اقتصاديا وملتقى للطرق البحرية والتجارية، سيما بالنسبة لولاية فيرجينيا، التي تتوفر على خط بحري مباشر يربطها بميناء طنجة"، مضيفا أن "الأمن والاستقرار عاملان أساسيان في جلب الاستثمارات إلى المغرب".

وأكد الحجام، المستثمر المغربي المقيم بأمريكا، أن هذه الزيارة ستتبعها جملة من الزيارات، للتنسيق بين الفاعلين الاقتصاديين المغاربة والأمريكيين، الذين سيشاركون السنة المقبلة، في منتدى "الحلم الوحيد" المغرب ... فرص وتحديات"، من أجل إنجاحه والارتقاء بالعلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية لمستوى طموح المستثمرين الراغبين في دخول مغامرة الاستثمار في المغرب، سيما أن العديد من المستثمرين المغاربة الأمريكيين، الذين سيحضرون المنتدى، أسسوا لتجارب استثمارية ناجحة في أمريكا، منهم مغاربة أمريكا الذين تحدوهم رغبة في ولوج السوق المغربية، والاستثمار في المغرب.

وأبرز أن مغاربة أمريكا متخوفون من العراقيل ومشاكل الاستثمار، ومن خلال تجربته الشخصية في تأسيس وكالة الإعلام والاستثمار، والسياحة بالمغرب، وقال إنه اصطدم بمجموعة من العراقيل الإدارية والجمركية التي ألزمته بتأدية مبالغ طائلة لجلب بعض معدات التصوير، مبرزا أن مثل هذه العراقيل تكبح رغبات الاستثمار، وتكبلها، متمنيا تطبيق الوعود التي يتلقاها المهاجرون الراغبون في تأسيس مشاريعهم في المغرب، المتمثلة في المبادرات الرامية إلى تشجيع الاستثمار، كتبسيط المساطر الإدارية وتوفير المناخ الملائم لبنية الاستثمار، هذه الإجراءات ستساعدهم كثيرا في "منتدى 2016"، لإقناع المستثمرين المغاربة القاطنين في أمريكا باختيار المغرب كوجهة استثمارية جديدة.

وعن سؤال حول الصعوبات التي تواجه المهاجرين المغاربة خلال تعاملهم مع بعض القنصليات، التي أكد عليها خطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد، والتي عبر فيه عن استيائه من تعامل بعض القنصليات السيء مع المهاجرين، أجاب أحجام أنه آن الأوان أن تطور القنصليات من خدماتها تجاه الجالية المغربية بالخارج، وأن تتخلى عن دورها التقليدي، وتعتمد في تعاملها على طريقة راقية، داعيا المسؤولين بالسفارات إلى تحفيز المقاولين المغاربة على الاستثمار في وطنهم.

  وبخصوص أنشطة المنتدى، أوضح الحجام أنها ستتمحور حول عدة محاور، ضمنها ندوة تخص الفرص والإمكانات المتاحة لتقوية استثمارات المغاربة الأمريكيين بالمغرب، خصوصا لدى رؤساء المقاولات المتوسطة والصغرى، وندوة تتعلق بالتجارب الناجحة لشباب مغاربة صنعوا مقاولات متميزة بأمريكا، وأخرى ستتطرق للتعريف بالصناعة التقليدية المغربية، التي تعتبر جزءا من التراث الوطني المغربي، وموروثا حضاريا تتعاقبه الأجيال. ورغم منافسة الصناعة الحديثة، فإن الصناعة التقليدية حاضرة بقوة في كل التظاهرات التجارية والأسواق، فلا يخول إقامة معرض مغربي في الخارج من الصناعة التقليدية، التي يشد انتباه الزوار.

للتذكير، فالشبكة المغربية الأمريكية، بالإضافة لتنظيمها لمنتدى "الحلم الوحيد"...المغرب تحديات وفرص"، سبق لها أن نظمت قمة رجال الأعمال المغاربة الأمريكيين في 2012، والمنتدى الدولي للإعلام في يونيو الماضي بواشنطن، كما أنها لا تتردد في المشاركة في جميع التظاهرات المغربية الأمريكية.




تابعونا على فيسبوك